2015-09-13

تدليس ابن مالك في شواهد النحو: عرض واحتجاج - د. فيصل بن علي المنصور


تدليس ابن مالك في شواهد النحو: عرض واحتجاج
المؤلف: فيصل بن علي المنصور
نشر شبكة الألوكة
سنة النشر: 1436 هـ - 2015 م
عدد الصفحات: 196
--------------
--------------

هناك تعليقان (2):

  1. كتاب "تدليس ابن مالك" نَظَرْت إِلَى عُنُوانِهِ فَنَبَذْتهُ *** كَنَبْذِكَ نَعْلًا أَخْلَقَتْ مِنْ نِعَالِكَ
    ورموز صاحبه فيه : س + ك + ع + و + ح + ط = سكع وحط، أي: سَكَعَ في باطله، وحطَّ من قدره.
    وقد اتهم ابن مالك بوضع الشواهد الشعرية ومنها 41 و209 و252 و462 ثم هو نفسه أقر بالكذب والإفتراء على ابن مالك -رحمه الله- وبرأه من وضعها!
    فالبيت
    28- من اليوم زوراها خليلي إنها * ستأتي عليها حقبة لا نزورها
    شك أن ابن مالك وضعه ثم وجده في "أمالي ابن الشجري".
    والبيت
    46- وما كنا عشية ذي طليح * لئام الروع إذ أزمت أزام
    شك أن ابن مالك وضعه ثم وجده منسوبا إلى عمرو بن قُعيط
    والبيت
    252- ألا حبّذا غُنمٌ وحُسنُ حديثِها * لقد تركتْ قلبي بها هائمًا دنفْ
    اتهم ابن مالك بوضعه ثم وجده في شرح الملوكي
    والبيت
    462- حيثما تستقم يقدر لك اللــــ* ـه نجاحا في غابر الأزمان
    اتهم ابن مالك بوضعه ثم وجده في الكامل للمبرد.
    فإذا كان لا يقنعكم إقرار فيصل المنصور على نفسه بكذبه في اتهام ابن مالك بوضع الشواهد 41 و209 و252 و462 ، فمتى تقتنعون؟!

    ردحذف
  2. بسم الله ،ان مما ﻻشك فيه ان ابن مالك الطائي الجياني اﻻندلسي عالم كبير في اللغة والنحو وما ألف شاهد له على ذلك . وان من حق العلماء علينا ان نقف إزائهم باﻻحترام والتقدير ﻻ ان نتطاول عليهم واني عندما قرأت عنون كتاب التدليس واقعا انزعجت كثيرا ﻻن في ذلك تطاول على العلماء واني لقول لك ايها المؤلف عفا الله عنك وسامحك ابن مالك .

    ردحذف

أضف تعليقك هنا